آخر الأخبار

النهضة تدعو إلى فتح تحقيق في كلّ شبهات الفساد التي تعلقت بإنجاز الطرقات والجسور والمباني

كريمة قندوزي | الجمعة، 19 أكتوبر، 2018 على الساعة 16:37 | عدد الزيارات : 1237
عقد المكتب التنفيذي لحركة النهضة، الخميس 18 أكتوبر 2018 اجتماعه الدوري برئاسةِ راشد الغنوشي.

 

حيث استعرض رئيس الحركة، وفق بيان صادر عن الحركة، في مستهلّ الجلسة فحوى اللّقاءات التي جمعته مع عدد من الشَّخصيات الوطنية والديبلوماسيّةِ.

 

كما تمّ الاستماع إلى تقارير حول الفيضانات التي شهدتها بعض الولايات وما خلّفتهُ من ضحايَا وأضرار بالغة شملت المنازل والطرقات والجُسور والأراضي الفلاحيّة.

 

هذا وتمَّ استعراض آخر المستجدات في العمل البرلماني والوضع الاجتماعي إضاف إلى التطورات السياسيّة.

 

وبعد المداولات والنّقاشات الموسعة أكدت حركة النّهضة علىَ ما يلِي :

 

- على إثر الفياضانات الأخيرة، تتقدَّم حركة النهضة بأَحر التعازي إلى عائلات الضحَايا وتعبِّر عن تضامنها التَّام معهم، كمَا تُثمن المجهودات التي بذلها أعوان الحماية المدنية والجيش وقوات الحرس والأمن الوطني وكلّ الأطراف المتداخلة للحد من الخسائر البشرية والأضرار المادية.

 

- تدعو الحكومةَ وكل الجهات المعنيَّة إلى الوقوف إلى جانب المتضررين وتعويض خسائرهم واتّخاذ كل الإجراءات المساعدة على استئناف حياتهم بشكل طبيعي.

 

- تدعو إلى فتح تحقيق في كلّ شبهات الفساد التي تعلقت بإنجاز الطرقات والجسور والمباني حتّى تظهر بهاته الهشاشة في أول تساقط نوعي وكميّ للأمطارِ.

 

- تهيب بكل التونسيين إلى ضرروة مواصلة التآزر والتّضامن بكلّ الأشكال المَادية والمعنويّة.

 

- تؤكّد على حاجة البلاد إلى الاستقرار الحكومي والسّياسي ما من شأنه المساعدة على اتخاذ كل الإجراءات الاقتصادية والاجتماعية الكفيلة بتخفيف العبئ على المواطنين وتوفير كل مناخات الاستثمار الدَّاخلي والخارجي، كمَا تدعو كل الشركاء إلى المراهنة على البرامجِ والمقترحات في سبيل استعادة الثقة بين المواطن والفاعلين السّياسيِين.

 

- توسيع دائرة المشاورات والحوار مع مختلف الشخصيات والأطراف السياسية والاجتماعية من أجل إنجاح الانتقال الديمقراطي وتلبية انتظارات التونسيين في العيش الكريم وتهيئة المناخات المُناسبة لإنجاز الاستحقاق الانتخابي في آجاله الدّستورية.

 

- تدعو لانجاح المُفاوضات بينَ الاتحاد العام التّونسي للشغل والحكومة في تخفيف حدّة التوترات الاجتماعية وتجنّب الإضرابات القطاعية والوطنية وتثمن الجهود المبذولة في هذا الاتجاه.

 

- تدعو الكتلة النيابيّة للحركة إلى توسيع دائرة التشاور مع مُختلف الكتل النيابيّة لوضع أرضيّة مناسبة يتمّ على أساسها التوافق على استكمال إنتخاب أعضاء المحكمة الدّستورية والهيئة العليا المستقلّة للانتخابات.

 

- تبعث برسالة شكر وثناء لمناضلِي الحركة وأنصارها لمثابرتهم على الحضور الميداني والتّعبير عن تضامنهم المادي والمعنوي مع متضرري الفياضانات بمُختلف ولايات الجمهورية وتهيب بهم لمضاعفة المبادرات الفرديّة والجماعية للتخفيف من معاناتهم وتحقيق معاني التضامن الوطني.

آخر الأخبار