آخر الأخبار

الجنيدي عبد الجواد: "سمير الطيب لا يمثلنا وسنكون في موقع المعارضة"

زووم تونيزيا | الخميس، 15 نوفمبر، 2018 على الساعة 15:57 | عدد الزيارات : 609
أكد الجنيدي عبد الجواد المنسق العام لحزب المسار الديمقراطي الاجتماعي، أن الحزب سيتعامل مع حكومة يوسف الشاهد من موقع "المعارضة الجدية وليس المطلقة"، مذكرا بأن الحزب قرر في جويلية الماضي الانسحاب من الحكومة لأنها تقوم على "الترضيات الشخصية والمحاصصة الحزبية".  

 

 

 وقال عبد الجواد، في ندوة صحفية إنعقدت صباح اليوم الخميس 15 نوفمبر 2018 بمقر الحزب بالعاصمة، إن سمير الطيب الأمين العام السابق للحزب والمجمد منذ جويلية 2018 ، والذي يشغل خطة وزير للفلاحة والموارد المائية والصيد البحري في حكومة الشاهد "لم يعد يمثل الحزب الذي لم يشارك في المشاورات حول التحوير الوزاري الأخير "، مبينا أن المجلس المركزي للحزب الذي سينعقد يومي 1 و2 ديسمبر المقبل سينظر في سد الشغور في خطة الأمين العام للحزب.


   وأفاد بأن حزب المسار معني بالاستحقاقات الانتخابية المقبلة بالمشاركة مع القوى الديمقراطية والتقدمية، داعيا إلى ضرورة حسن الإعداد لهذه المحطات الإنتخابية من خلال استكمال انتخاب أعضاء الهيئات الدستورية وخاصة المحكمة الدستورية وكذلك الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، وتعديل قانون الانتخابات والإستفتاء، إلى جانب الحد من هيمنة الأحزاب الكبيرة على المشهد السياسي.


   كما وجه عدة انتقادات لمشروع قانون المالية الحالي، الذي ارتبط بوضع اقتصادي واجتماعي صعب، وهو ما يتجلى بالخصوص في تدهور القدرة الشرائية للمواطن والعجز في ميزان الدفوعات والميزان التجاري وتعطل القطاعات المنتجة فضلا عن ضغط اللوبيات الاقتصادية.

 

وات

آخر الأخبار