الرئيسية

بعد اعتراف الدواعش باعدامهما: شفيق الجراية على الخط ويؤكد "سفيان ونذير على قيد الحياة"

هدى بوغنية | الإثنين، 9 يناير، 2017 على الساعة 14:20 | عدد الزيارات : 3247
اكد رجل الاعمال شفيق الجراية انه تابع جميع التصريحات التي ادلى بها الموقوفين "الدواعش" لدى السلطات الليبية والتي أقرت بوفاة الصحفيين التونسيين سفيان الشورابي ونذير القطاري بعد اعدامهما بمدينة درنة الليبية موضحا أنه رغم الاعترافات فإنه على ثقة تامة بأن نذير وسفيان على قيد الحياة بناء على معلومات مؤكدة ودقيقة جدا.  

 

وأشار الجراية في تصريح لاذاعة "الديوان" اليوم الاثنين أن الموقوفين زعما خلال الحصة التلفزيونية أن جثة نذير وسفيان دفنتا بين 400 جثة موجودة بمنطقة درنة الليبية مبرزا انه بتتبع هذه المعلومة لدى مسؤولين عسكريين بالمنطقة تبين ان المنطقة تحتوي على قبر واحد فقط يعود لاحد الأشخاص المجهولين كان قد توفي أثناء حرب تطهير المدينة من الدواعش.


وأضاف الجراية ان تشعب ملف الصحفيين وغموضه لدى السلطات التونسية يعود بالأساس الى توزع النفوذ والسلطة بين شخصين عسكريين هما الضاوي وحفتر واختلاف الرؤية السياسية بين القائدين والمطالب المطروحة مشددا انه على استعداد تام لربط الصلة بين السلطات التونسية ومسؤولين بارزين بمدينة درنة لكشف الادعاءات التي تم تمريرها مؤخرا بشأن نذير وسفيان.

 

آخر الأخبار