الرئيسية

قيادي بجامعة الثانوي: محاولات لاختراق المنظمة الشغيلة..ولن تكون هناك شقوق

هدى بوغنية | الخميس، 26 أبريل، 2018 على الساعة 12:08 | عدد الزيارات : 2603
ذكرت جريدة الشروق في عددها الصادر اليوم الخميس 26 أفريل 2018 بأن المكتب التنفيذي للإتحاد العام التونسي للشغل قد كلف الامين العام المساعد للاتحاد محمد المسلمي بعقد اجتماع عاجل مع أعضاء الجامعة العامة للتعليم الثانوي ومنحهم فرصة أخيرة للالتزام بقرارات الهيئة الادارية الوطنية والتراجع فورا عن قرار حجب الاعداد والدخول في مفاوضات حول مطالب الاساتذة.  

 

 

وفي هذا الإطار، أكد الكاتب العام المساعد بالجامعة العامة للتعليم الثانوي أحمد المهوّك أن هناك محاولات لاختراق المنظمة الشغيلة وافتعال أزمة داخلها مشددا على أن قرارات الجامعة هي قرارات نابعة من الأساتذة وأن الاختلاف في وجهات النظر وارد ومشروع وهو مظهر من مظاهر الديمقراطية والحيوية داخل المنظمة الشغيلة.


وأضاف المهوّك في تصريح لـ "زووم تونيزيا" أن النقاشات وباب الحوار بين الاتحاد العام التونسي للشغل والجامعة العامة للتعليم الثانوي مفتوح على مصرعيه والاختلاف في وجهات النظر وارد في عديد المسائل متابعا بالقول "لا توجد فرصة أخيرة ولا فرصة قبل الأخيرة ولن تكون هناك أزمة داخل المنظمة الشغيلة ولا شقوق داخلها... الأزمة الحقيقية في البلاد وسببها الحكومة ووزارة التربية اللتين تسعيان الى محاولة ادخال الفتنة بين جامعة التعليم الثانوي والمركزية النقابية لتحويل الصراع معها الى صراع داخلي داخل المنظمة الشغيلة بهدف التغطية على فشلها".


وبخصوص رفض وزارة التربية تخصيص العطلة للتدريس، قال المهوّك أن وزارة التربية ماضية في سياسة التجاهل والتعنت دون مراعاة مصلحة التلاميذ مشددا على أن جامعة التعليم الثانوي تسعى الى انجاح السنة الدراسية عكس الحكومة ووزارة التربية اللتان تدفعان نحو سنة بيضاء بهدف تشويه الاساتذة والمنظمة الشغيلة.


وأضاف المهوّك بأن جامعة التعليم الثانوي ليس لها اشكال في الاقتطاع من الأجور و"مستعدين نجوعو" لكن في المقابل لن نسمح بالمساس بمستقبل التلاميذ والسنة الدراسية" متسائلا " هل أصبحت اليوم العطلة مقدسة لدى وزارة التربية أم أنها فقط مسألة تعنت" وفق تعبيره.


وكانت وزارة التربية قد أكدت في منشور لها اليوم الخميس أنه لامساس بروزنامة العطل المدرسية وأن العطلة القادمة المبرمجة الأسبوع القادم ستكون في موعدها من يوم الاثنين 30 أفريل 2018 إلى يوم الأحد 6 ماي2018 .


كما يشار الى أن الجامعة العامة للتعليم الثانوي، كانت قد دعت في بلاغ لها أمس، كافة الكتاب العامين للفروع الجامعية أو من ينوبهم لحضور لقاء الجهات الذي سيعقد غدا الجمعة 27 أفريل الجاري بالمقر المركزي للاتحاد العام التونسي للشغل.

آخر الأخبار