سياسة

من بينها ملفات تعلقت بإهدار المال العام: تجميد حوالي 16 موظفا بالدولة بشبهة فساد مالي واداري

زووم تونيزيا | الجمعة، 19 ماي، 2017 على الساعة 11:03 | عدد الزيارات : 1349
شرعت الحكومة مؤخرا في حلحلة عدد من ملفات الفساد الجديدة المحالة إليها من قبل الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد والتي تتعلق بتورط موظفين بشبهات فساد مالي وإداري في عديد القطاعات حيث إنطلقت رسميا في تجميد حوالي 16 موظفا من جملة 134، تعلقت بهم شبهات فساد وذلك في انتظار البت في ملفاتهم من قبل الجهات القضائية.  

 

ووفق ما أفادت به صحيفة الأخبار الأسبوعية في عددها الصادر اليوم الجمعة فإنه وعلى ما يبدو، بأن قرار التجميد تم اتخاذه بعد التحقق الإداري من تورط الموظفين في ملفات فساد مالي وإداري من بينها ملفات تعلقت بإهدار المال العام.


ووفق ذات المصدر فأن عدد الملفات المحالة إلى الجهات القضائية من قبل رئاسة الحكومة، يفوق 140 ملفا منها 54 ملفا تتعلق بشبهات فساد في منشآت عمومية وأكثر من 80 ملفا تتعلق بشبهات فساد في مجال الصفقات العمومية، كما من المنتظر أن يتم إحالة 30 ملفا جديدا على القضاء بعد استكمال التراتيب الإدارية، علما أن بعض الملفات تعود إلى سنتي 2013 و2014.

 

كلمات مفاتيح :
فساد مالي