سياسة

الخطوط التونسية: نحو تسريح 1200 عون

زووم تونيزيا | السبت، 29 جوان، 2019 على الساعة 10:29 | عدد الزيارات : 707
أكد الرئيس المدير العام لشركة الخطوط الجوية التونسية إلياس المنكبي أن حل مشكل السيولة يظل مسألة مصيرية بالنسبة إلى الناقلة الوطنية حيث يزيد عن 100 مليون دينار ويحول دون تسريع الصيانة الدورية للطائرات ومن ثمة توفير عدد كاف للطائرات لمجابهة الطلب .

 

 

واعتبر في حوار له مع صحيفة الأنوار في عددها الصادر أمس الجمعة 28 جوان 2019 أن هذا الوضع ساهم في الغاء نحو 750 رحلة جوية خلال هذه الصائفة .


واشار المنكبي إلى أن المجلس الوزاري الأخير الذي قرر تنفيذ برنامج تطهير اجتماعي سيمكن من تسريح 1200 عون على مدى 3 سنوات بكلفة اجمالية تناهز الـ170 مليون دينار مشددا على أن الإنتدابات المكثفة التي شهدتها الشركة لم تفرز تفاقم الأعباء المالية فحسب بل حالت أيضا دون تنفيذ انتدابات ملحة .


كما أكد المنكبي أنه رغم الصعوبات التي تعانيها الناقلة الوطنية إلا أن الأخيرة تمكنت لأول مرة من تحقيق تصاعدي للمؤشرات التجارية دون توقف طيلة العامين الأخيرين قبل تسجيل تراجع بـ20 بالمائة الشهر الفارط.

كلمات مفاتيح :
الخطوط التونسية